أخبار محلية

شعبة السيارات تنصح: ” اللي يلاقي عربية بأوفر برايس يشتريها”

كشف عمر بلبع، رئيس الشعبة العامة للسيارات بالاتحاد العام للغرف التجارية، آخر تطورات سوق السيارات المصري بعد الارتفاع الجنوني في الأسعار.

قال بلبع في تصريحات صحفية، إن سوق السيارات في مصر مازال يحتاج المزيد من الوقت لاحداث الاستقرار به.

ونصح رئيس الشعبة العامة للسيارات، المواطنين بشراء السيارات في الوقت الحالي، قائلا: إنه على المستهلك الذي يجد سيارة بسعر مناسب لامكانياته وبدون مبالغة في “الأوفر برايس” يقوم بشراءها.

وأضاف: وعلى المستهلك الذي يرغب في تحديث سيارته أو تغييرها يقوم بعمليتي البيع والشراء في نفس التوقيت ولا يتأخر حتى لا يشعر بالفجوة بين السيارات المستعملة والجديدة.

وذكر رئيس الشعبة العامة للسيارات أن سوق السيارات المصرية تمر بحالة من عدم الاتزان والاستقرار بسبب تعويم الجنيه وكسره حاجز الثلاثين جنيها في البنوك المصرية.

وارتفعت جميع السيارات أسعارها بنسبة كبيرة خلال الفترة الماضية بسبب زيادة الدولار وتكاليف الشحن عالميا، وتداعيات أزمة الحرب الروسية الأوكرانية، وغيرها.

ويستبعد الخبراء انخفاض الأسعار مرة أخرى في الوقت الحالي، إلا في حالة حل الأزمات العالمية التي دمرت قطاع السيارات.

وأكدوا أن انخفاض أسعار السيارات في السوق المحلية يتوقف على حل الأزمة العالمية وانتهاء الحرب الروسية الأوكرانية وتراجع سعر الدولار عالميا، وفتح الاستيراد وتوفير الرقائق الإلكترونية حتى تستطيع المصانع التي في الخارج إعادة الإنتاج بشكل كامل.

Visited 1 times, 1 visit(s) today

Misr Cars

موقع متخصص في أخبار السيارات المحلية والعالمية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى