أخبار محلية

بينهم أوتوماتيك.. 6 سيارات زيرو بسعر من 285 ألف وحتى 360 ألف جنيه.. تعرف عليها

استمع إلى المقال بواسطة الذكاء الاصطناعي

يبحث بعض المواطنين الراغبين في شراء سيارة جديدة، عن أرخص الطرازات المتاحة في السوق المحلية في ظل ارتفاع الأسعار خلال الفترة الأخيرة بسبب وقف الاستيراد وتداعيات أزمةالحربالروسية الأوكرانية.

وتقدم شركات السيارات العديد من السيارات الاقتصادية في السوق المصري سواء مستوردة أو مجمعة محليا، مما يسهل حرية الاختيار للعميل الذي يرغب في شراء سيارة جديدة حيث يصيح أمامه أكثر من بديل.

شعبة السيارات تنصح المواطنين بالشراء

وينصح خبراء السيارات، المواطنين الراغبين في اقتناء السيارات بسرعة الشراء وعدم تأجيل قرار الشراء نتيجة استمرار ارتفاع الأسعار، مستبعدين انخفاض الأسعار مرة أخرى.

وتسببت زيادة الوكلاء ارتفاع أسعار السيارات الاقتصادية بنسبة تصل إلى 100%، وفقا لتصريحات الخبراء والمتعاملون في السوق، وذلك بسبب تعويم الجنيه وزيادة تكاليف الإنتاج والشحن عالميا، وغيرها.

يستعرض موقع مصر كارز، أسعار السيارات الجديدة في الفئة السعرية من 285 ألف جنيه وحتى 360 ألف جنيه والتي تعتبر السيارات الأرخص المتاحة في السوق.

أولا: لادا جرانتا موديل 2023

تبدأ أسعار لادا جرانتا موديل 2023، من 285 ألف جنيه للفئة الأولى “مانيوال”، والفئة الثانية أوتوماتيك بسعر 305 ألف جنيه.

ثانيا: سوزوكي إسبريسو 2022

سعر الفئة المانيوال من سوزوكي إسبريسو 2022، يبلغ 300 ألف جنيه.

ثالثا: سوزوكي سيلاريو 2022

أسعار سوزوكي سيلاريو 2022، تبدأ من 330 ألف جنيه للفئة المانيوال.

رابعا: شانجان ألسفن 2022

أسعار شانجان السفن 2022، تبدأ من 320 ألف جنيه للفئة الأولى مانيوال، والفئة الثانية بسعر 355 ألف جنيه

خامسا: بي واي دي F3 2023

تبدأ أسعار بي واي دي BYD F3 موديل 2023، من 360 ألف جنيه للفئة الأولى “مانيوال”.

سادسا: سوزوكي ديزاير 2022

أسعار الفئة الأولى مانيوال من سوزوكي ديزاير 2022، تبدأ من 360 ألف جنيه.

سوق السيارات

الكموني: “اللي معاه فلوس يلحق يشتري”

ويقول الدكتور صلاح الكموني، عضو شعبة السيارات بالاتحاد العام للغرف التجارية، ورئيس شركة الكمونى للسيارات، إن سوق السيارات شهد اختفاء العديد من الطرازات بسبب وقف الاستيراد منذ مارس الماضي بسبب عدم توافر العملة.

ووجه الكموني نصيحة للمواطنين باتخاذ قرار الشراء وعدم التأجيل أملا في انخفاض أسعار السيارات قائلا : “اللي معاه فلوس يلحق يشتري.. الأسعار هتغلى أكثر خلال الأيام المقبلة”.

وذكر عضو شعبة السيارات، أن سوق السيارات المصرية تمر بحالة من عدم الاتزان والاستقرار بسبب تعويم الجنيه وكسره حاجز الثلاثين جنيها في البنوك المصرية.

وتوقع الكموني، عدم انخفاض أسعار السيارات في مصر مرة أخرى، بل ستواصل الارتفاع في ظل نقص المعروض.

واستبعد عضو شعبة السيارات، تراجع الأسعار في السوق المصري لعدة أسباب أبرزها نقص المعروض وتذبذب سعر صرف الدولار أمام الجنيه، والأزمة الاقتصادية الحادة التي يمر بها العالم.

Misr Cars

موقع متخصص في أخبار السيارات المحلية والعالمية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى